التجديد الطلابي كلية العلوم فاس

هيا يا شباب الجيل للاسلام نظهره، بأجمل حلة حتى يشد الناس منظره، فاذا انشد للاسلام من كان ينكره، رأيت الناس في حب لدين الحق تنشره.


    العشر الأول من ذي الحجة( من موقع القرضاوي)

    شاطر

    yassine day

    عدد المساهمات : 59
    تاريخ التسجيل : 25/11/2009

    العشر الأول من ذي الحجة( من موقع القرضاوي)

    مُساهمة من طرف yassine day في الأربعاء نوفمبر 25, 2009 6:13 pm

    القرضاوي:
    هذه الأيام، أيام عشر ذو الحجة هي من أفضل الأيام عند الله تبارك وتعالى كما روى الشيخان عن ابن عباس، الحديث الذي ذكرته هذا لمَا من أيام أحب إلى الله تعالى العمل الصالح فإن من هذه الأيام ـ يعني الأيام العشر ـ
    فهذه الأيام، لماذا فضلها الله تبارك وتعالى؟
    أولاً: عملية التفضيل والتخصيص والاجتباء هذا شأن إلهي، الله سبحانه وتعالى من شأنه أن يفضل بعض الأيام على بعض وبعض الشهور على بعض وبعض الساعات في الليل والنهار على بعض كما يفضل بعض الأماكن على بعض. لماذا فضل المسجد الحرام على المساجد الأخرى، فضل المساجد الثلاثة المسجد الحرام والمسجد النبوي والمسجد الأقصى على سائر المساجد في العالم ولا تُشد الرحال إلا إلى هذه المساجد الثلاثة. وجعل الصلاة في المسجد الحرام بـ 100 ألف صلاة في ما عاداه من المساجد إلا في المسجد النبوي والصلاة فيه بـ 1000 صلاة والمسجد الأقصى الصلاة فيه بـ 500 صلاة، لماذا فضل مكة على سائر البقاع والمدينة، هذا من تفضيل الأماكن، وهناك تفضيل الأشخاص لماذا فضل النبيين على سائر البشر، وفضل النبيين بعضهم على بعض (تلك الرسل فضلنا بعضهم على بعض منهم من كلم الله ورفع بعضهم درجات) الله من شأنه أن يفضل ويختار ويختص كما قال تعالى (وربك يخلق ما يشاء ويختار ما كان لهم الخيار) فهو يختار من الأشخاص ويختار من الأماكن ويختار من الأيام ما شاء عز وجل لأسرار يعلمها هو سبحانه وتعالى أحياناً يـبين لنا سر هذا الاختيار، لماذا فضل شهر رمضان على غيره؟ قال (شهر رمضان الذي أنزل فيه القرآن هدى للناس وبينات من الهدى والفرقان) لماذا فضل ليلة القدر على غيرها؟ قال لأنه أنزل فيها القرآن قال (إنا أنزلناه في ليلة القدر).
    هذه الأيام أيام عشر ذي الحجة هي أيام فضلها الله تعالى أولاً: لأن شهر ذي الحجة هو من الأشهر الحُرُم، والأشهر الحُرُم مفضلة عند الله سبحانه وتعالى على سائر الأشهر، كما قال تعالى (إن عدة الشهور عند الله اثنا عشر شهراً في كتاب الله يوم خلق السموات والأرض منها أربعة حُرُم). والأِشهر الحُرُم هي: ذو القعدة وذو الحجة ومحرم ورجب، فهذه الأشهر الحُرُم مفضلة عند الله قال سبحانه وتعالى (ذلك الدين القيِّم، فلا تظلموا فيهن أنفسكم) وظلم النفس محرم في سائر الشهور ولكن في هذه الأشهر أوجب. فالعشر أيام الأولى من شهر ذو الحجة مفضلة لأنها من الشهر الحرام شهر ذي الحجة ولأن شهر ذي الحجة بالذات اجتمع فيه أمران أنه من أشهر الحج ومن الأشهر الحُرُم، يقول الله سبحانه وتعالى (الحج أشهر معلومات) شوال وذو القعدة وذو الحجة. شوال من أشهر الحج وليس من الأشهر الحُرُم ولكن ذو الحجة اجتمع فيه الأمران هو وذو القعدة أيضاً من الأشهر الحُرُم وأشهر الحج، أيضا هذه الأيام يقع فيها كثير من أعمال الحج، يوم التروية في عشر ذي الحجة ويوم عرفة في عشر ذي الحجة، ويوم الحج الأكبر وهو اليوم العاشر يوم العيد، يوم النحر، هو من عشرة ذي الحجة وأفضل أيام السنة في هذه العشر وهو يوم عرفة فليلة القدر هي أفضل ليالي السنة على الإطلاق ويوم عرفة هو أفضل أيام السنة على الإطلاق، كما أن ليالي العشر من رمضان أفضل الليالي، فأيام العشر من ذي الحجة فيها أفضل الأيام، فهذه بعض فضائل هذه الأيامالعظيمة التي صح في الأحاديث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم بالتنويه بها والبحث على طاعة الله فيها.

    مقتبس; موقع القرضاوي

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]
    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 249
    تاريخ التسجيل : 17/10/2009

    رد: العشر الأول من ذي الحجة( من موقع القرضاوي)

    مُساهمة من طرف Admin في الأحد ديسمبر 06, 2009 5:30 am

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت ديسمبر 15, 2018 6:33 am